حياتنا مع المسيح | our life with christ  حياتنا مع المسيح  | our life with christ
recent

recent
random
جاري التحميل ...
random

ما معنى قول السيد المسيح " إصنعوا لكم أصدقاء من مال الظلم " ( لو 916 ) ؟ هل المال الذى نقتنيه من الظلم أو من الخطية عموماً يمكن أن يقبله الله أو تصنع به خيراً أو نكسب به أصدقاء ؟


ليس المقصود بمال الظلم هنا المال الحرام الذى يقتنيه الإنسان من الظلم أو من أية أخرى ، فهذا لا يقبله الله . 
إن الله لا يقبل مثل هذا المال ، ولا تقبله الكنيسة أيضاً . وقد قيل فى المزمور " زيت الخاطىء لا يدهن رأسى " ( مز 5:41 ) . 
و ورد فى سفر التثنية " لا تدخل أجرة زانية ... إلى بيت الرب إلهك " ( تث 18:23 ) . 
فالله لا يقبل عمل الخير الذى يأتى عن طريق الشر ...
العطايا التى تقدم إلى الكنيسة تاخذ بركة وتذكر فى " أولوجية الثمار " أو فى " أوشية القرابين " أمام الله .
 لذلك فإن هناك عطايا مرفوضة لا تقبلها الكنيسة ولا تدخلها إلى بيت الله ، إذا عرفت انها أتت من مصدر خاطىء . 
وقد شرحت قوانين الرسل هذا الموضوع . 
إذن ما هو مال الظلم الذى نصنع منه أصدقاء ؟ 
مال الظلم ليس المال الذى تقتنيه من الظلم . أنما هو المال الذى تقع فى خطية الظلم أن استبقيته معك ...
فما معنى هذا ؟ ومتى يسمى المال " مال الظلم " ؟
 لنضرب مثلاً : لقد أعطاك الله مالاً ، وأعطاك معه أن تدفع العشور فالعشور ليست ملك . 
انها ملك للرب ، ملك للكنيسة وللفقراء . 
فإذا لم تدفعها تكون قد ظلمت مستحقيها ، وسلبتهم إياها باستبقائها معك 
هذه العشور التى لم تدفعها لأصحابها ، هى مال ظلم تحتفظ به . وكذلك المال الخاص بالبكور والنذور وكل التقدمات المحتجزة لديك .
يقول الرب فى سفر ملاخى النبى " أيسلب الإنسان الله ؟ فإنكم سلبتمونى فقلتم بم سلبناك ؟ فى العشور والتقدمة " ( ملا 8:3 ) . 
إن استبقيت العشور والنذور والبكور معك ، تكون قد ظلمت الفقير واليتيم والأرملة أصحابها . وهم يصرخون إلى الرب من ظلمك لهم . 
وصرفك هذا المال فى ما يخصك ، يحوى ظلماً لبيت الله الذى كان يجب أن تدفع له هذا المال ، الذى هو ملك لله وأولاده ، وليس لك .
  ويمكن أن نقول عن كل مال مكنوز عنك بلا منعفة ، بينما يحتاج إليه الفقراء ويقعون فى مشاكل بسبب إحتياجهم .
إذن إصنع لك أصدقاء من مال الظم هذا .
 إعطه للمحتاجين إليه ، وسد به أعوازهم ، يصيروا بهذا أصدقاء لك ، ويصلوا من أجلك . ويسمع الله دعاءهم ويبارك مالك
( ملا 10:3 ) فتعطى أكثر وأكثر .

المصدر / كتاب سنوات مع أسئلة الناس لقداسة البابا شنودة الثالث 

حياتنا مع المسيح

التعليقات



✙ حياتنا مع المسيح ✙ موقع إلكتروني يومي يقدم و ينقل كل ما هو عن المسيحية من أخبار , أسئلة, سير قديسين , صلوات , صور , ترانيم وهو يعتبر أرشيف لكل الأسئلة التى تدور حول المسيحية ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الموقع أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رسالة بالضغط على زر المايك ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

حياتنا مع المسيح | our life with christ

2020